رياضة

عرض- جاتوسو يجد أخيرا ما كان يفتقده في ميلان

كتب : سامي الإدريسي

يبدو أن جينارو جاتوسو مدرب ميلان وجد أخيرا ما كان يفتقده بعد عام كامل من الصعود والهبوط في مستوى الفريق المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم وبعد حديث متكرر ومثير عن احتمالات إقالة المدرب من وظيفته.

وأمضى ميلان، بطل أوروبا سبع مرات، الشهر الماضي بأكمله ضمن المربع الذهبي وهو ما يرغب النادي في إنهاء الموسم عليه لضمان التأهل مباشرة لدوري أبطال اوروبا الموسم المقبل. كما لم يخسر الفريق في ثماني مباريات في الدوري والكأس المحليين.

وبالتحديد منح الثنائي المنضم حديثا المهاجم البولندي كشيشتوف بيانتك ولاعب الوسط البرازيلي لوكاس باكيتا الفريق التفوق الذي كان يحتاج إليه بشدة.

وهز بيانتك الشباك أربع مرات في عدد مماثل من المباريات شارك فيها منذ انضمامه إلى ميلانو قادما من جنوة بينما أضاف باكيتا لمحة من التألق إلى خط الوسط الذي كان متراجعا في السابق.

وقدم تيموي باكايوكو أداء جيدا عقب بداية متعثرة إثر انتقاله معارا من تشيلسي. وبعد أن عاد لوكاس بيليا من إصابة أبعدته عن الملاعب ثلاثة أشهر يتعين على جاتوسو الان أن يتخذ قرارا بشأن اللاعبين الذين سيستبعدهم من تشكيلته.

وقال جاتوسو، لاعب الوسط السابق المشتعل حماسا، الذي لم يسبق له التدريب في دوري الدرجة الأولى الإيطالي قبل أن يشرف على ميلانو في نوفمبر تشرين الثاني 2017 “إذا كانت هناك مشكلة سنحلها.

“بيليا يحتاج لبعض الوقت لاستعادة مستواه. باكايوكو صانع لعب استثنائي … كان يمرر الكرة بطريقة خاطئة لكنه الآن يخترق المنافسين ويصنع الفرص”.

كما أبدى جاتو.و أيضا إعجابه بأداء هاكان شالهان أوغلو في خط الوسط رغم أن اللاعب التركي المتخصص في تسديد الركلات الحرة لم يهز الشباك حتى الآن مع فريقه في الدوري هذا الموسم.

وقال جاتوسو “عليك أن تنظر إلى ما يقوم به خلال 90 دقيقة.

أتوقع أن يقدم ما هو أفضل بكثير لكنه يبذل جهدا كبيرا في الركض ويجيد التمركز ويضيف إلى كفاءة الفريق بالتعاون مع باكيتا”.

ويختلف هذا الوضع تماما عما كان عليه الحال في ديسمبر كانون الأول الماضي حين خاض ميلانو أربع مباريات في الدوري دون إحراز أي أهداف وكان مصير المدرب محل تكهنات يومية.

لكن ميلانو لا يزال أمامه طريق طويل. فرغم أن الفريق يحتل المركز الرابع برصيد 39 نقطة إلا أن أندية اتلانتا وروما ولاتسيو تطارده متأخرة بفارق نقطة واحدة بينما يسعى فريقا تورينو (34 نقطة) وسامبدوريا (33) لإنهاء الموسم ضمن المربع الذهبي.

وسيتوجه ميلان بعد غد السبت لمواجهة اتلانتا المنتفض الذي لم يخسر هو الآخر مثل ميلانو في آخر ثماني مباريات وانتصر 4-1 على انترناسيونالي في الدوري و3-صفر على يوفنتوس في الكأس.

وقال جاتوسو “لسنوات طويلة يبدأ فصل الربيع وميلانو يقف بعيدا عن سباق المنافسة على احتلال مركز مؤهل لدوري الأبطال.

ولكن علينا أن نغير هذه العادة ونقاتل من أجل مركز أفضل مع بداية الأسابيع الأخيرة في المسابقة.

“حاليا يقدم الفريق أداء جيدا على كل المستويات دفاعا وهجوما”.

وهذه الوصفة ليست غريبة على لاعب اشتهر بروحه القتالية وشراسته في الملعب.

وأضاف “على الفريق أن يتحلى بروح التعطش للفوز والرغبة في المران والتماسك معا. علينا أن نفكر في “الفريق” وليس بطريقة فردية. الفريق يأتي أولا وعلينا أن نمضي قدما حتى النهاية”.

قد يهمك أيضاً :-

زر الذهاب إلى الأعلى