رياضة

لوف يستبعد مولر وبواتينج وهوملز من خطط منتخب ألمانيا

قال يواكيم لوف مدرب المانيا انه لا يخطط لضم جيروم بواتينج وماتس هوملز وتوماس مولر الذين فازوا بكأس العالم لكرة القدم من قبل بعد الان قائلا ان الفريق يحتاج للنظر الى المستقبل.

وكان ثلاثي بايرن ميونيخ جزءا من التشكيلة الفائزة بكأس العالم 2014 لكن الفريق ودع نهائيات نسخة 2018 من دور المجموعات وهو أكثر خروج مبكر للفريق من النهائيات خلال 80 عاما.

وعانى الثلاثة من تراجع المستوى هذا الموسم.

وقال لوف في بيان صادر عن الاتحاد الالماني للعبة “اشكر ماتس وجيروم وتوماس على النجاحات الكثيرة التي تحققت والسنوات الاستثنائية والمتفردة التي تقاسمناها معا.

“لكن الامر يتعلق حاليا بإرساء الاسس للمستقبل. نريد ان نمنح الفريق وجها جديدا. انا مقتنع ان هذه هي الخطوة المناسبة.

“سيكون امام اللاعبين الشباب الصاعدين الفرصة التي يحتاجون اليها للتطور، “الامر بأيديهم الان لتولي هذه المسؤولية”.

 

نتيجة بحث الصور عن يواكيم لوف

 

وقال لوف، الذي بوسعه الان استدعاء مواهب شابة تشمل يوليان برانت وكاي هافرتس وليروي ساني ونيكلاس زوله وسيرج جنابري، انه سافر الى ميونيخ لإبلاغ ثلاثي بايرن.

وقال “2019 تمثل بداية جيدة لمنتخب المانيا. كان من المهم بالنسبة لي ان اوضح بشكل شخصي قراري للاعبين ولإدارة نادي بايرن”.

وتولى لوف المسؤولية منذ 2006 وسينتهي عقده عام 2022.

*نفس الجيل
ومع اقتراب الثلاثة من 250 مباراة دولية فيما بينهم، كان هوملز (70 مباراة) ومولر (100) وبواتنج (76) جزءا من جيل واحد.

ولعب هوملز وبواتنج (30 عاما لكل منهما) خلال الفوز ببطولة اوروبا تحت 21 عاما في 2009 مع بدء المانيا في حصد الثمار الاولى للاستثمار الكبير والدائم في اللاعبين الشباب والتي كانت قد بدأته قبلها بسبع سنوات.

وتم تصعيدهم جميعا الى الفريق الاول وشاركوا في كأس العالم 2010 حيث بلغ اصغر منتخب لالمانيا خلال 76 عاما الدور قبل النهائي بعد مسيرة رائعة شملت الفوز على انجلترا والارجنتين.

وسجل مولر (29 عاما) 10 أهداف في كأس العالم وفاز بالحذاء الذهبي عام 2010. واحتل اللاعب المركز الثاني في قائمة الهدافين بالبطولة بعدها بأربع سنوات بعد ان سجل خمسة اهداف اخرى.

واكتملت مسيرة الثلاثي دوليا عندما توجت المانيا بكأس العالم 2014 وكان ضمن الفريق الذي سحق البرازيل 7-1 في الدور قبل النهائي.

وكتب بواتنج عبر تويتر “انا مقتنع شخصيا انه لا يزال بوسعي ان العب عند اعلى المستويات وسأواصل القيام بذلك.

“كنت في غاية الشعور بالفخر لارتداء قميص المنتخب ولن انسى ابدا صيف 2014. لكنني كنت اتمنى وبكل وضوح نهاية مختلفة”.

وقال اوليفر بيرهوف مدير الفريق الالماني لصحيفة بيلد “توماس وماتس وجيروم حققوا الكثير الى الان مع الكرة الالماني. “سيواصلون القيام بذلك مع انديتهم. سأستمر أشعر برغبتي في
التواصل معهم وانا ممتن للوقت الذي قضيناه معا في المنتخب الوطني”.

وستلعب المانيا أول مباراة دولية لها في 2019 في 20 مارس اذار الجاري امام صربيا في فولفسبورج.

قد يهمك أيضاً :-

زر الذهاب إلى الأعلى