التخطي إلى المحتوى

يخوض فريق روما اليوم مباراة مهمة أمام نظيره بينفينتو على ملعب الأوليمبيكو في تمام التاسعة إلا ربع بتوقيت القاهرة والعاشرة إلا ربع بتوقيت السعودية ضمن منافسات الجولة الرابعة من الدوري الإيطالي.

منذ آخر مرة لعب فيها روما، تم تعزيز قائمة الجيالوروسي ببعض الإضافات الجديدة إلى الفريق أمثال بورخا مايورال وكريس سمولينج كلا التوقيعين كانا بمثابة أخبار كبيرة لفريق روما الذي يحتاج إلى المزيد من القوة النارية في المقدمة والأمن على طول الخط الخلفي.

ومع ذلك عندما يستضيف روما بينيفنتو اليوم الأحد، سيكون واحدًا فقط متاحًا.

في حين أن عودة اللاعب الإنجليزي كانت متوقعة منذ فترة طويلة، لن يكون متاحًا لمباراته الأولى بقميص روما بعد تعرضه لإصابة طفيفة في الركبة في التدريبات. لا يُتوقع أن يغيب سمولينج وقتًا طويلاً، لكن غيابه في هذه المرة يؤخر باولو فونسيكا من اتخاذ أحد أصعب قراراته في التشكيلة.

عاد سمولينج إلى صفوف روما، لكن بنسبة كبيرة لن يخرج أي من الثلاثي الشاب جيانلوكا مانشيني وروجر إيبانيز وماكس كومبولا من التشكيلة لذلك ولمدة أسبوع آخر على الأقل، سيبدأ الثلاثي مانيشني وإيبانيز وكومبولا في خط دفاع روما المكون من ثلاثة رجال.

كانت إحدى نقاط التكهنات حول الاستراحة هي ما إذا كان باو لوبيز سيستعيد نقطة البداية خلفهم في المرمى.

بالانتقال إلى خط الوسط، فمن المتوقع أن يستمر فونسيكا في خط وسط ثنائي ارتكاز لورنزو بيليجريني وجوردان فيريتوت، ويخرج بيليجريني بعد التوقف الدولي بعد أن بدأ في الجناح الأيسر لإيطاليا، ويأمل روما في أن يتمكن من نقل الثقة من متتالي يبدأ الأزوري في خط الوسط لهذا الموسم وهذه المرونة الموضعية هي التي تقدرها فونسيكا.

واحدة من المواقف القليلة التي يمكن أن تكون محسومة وهي الظهير الأيمن بعد إصابة ريك كارسدورب في المباراة الأولى لروما، بدأ دافيدي سانتون آخر مباراتين.

بعد اللعب بشكل جيد، قد يكون من الصعب على برونو بيريز إزاحة الإيطالي، على الأقل في هذه المباراة، لذلك سأذهب مع سانتون على اليمين مع ليوناردو سبينازولا بدءًا من اليسار.

للمضي قدمًا، توقع نفس الثلاثي الهجومي المخضرم من روما مثل المباراتين الأخيرتين. ويلعب هنريك مخيتاريان وبيدرو في خط الوسط المهاجم خلف إدين دجيكو.

وعلى الرغم من مشاكل دجيكو التهديفية الأخيرة، استبعد فونسيكا إمكانية تشكيل مهاجمين في المقدمة لذلك إذا كان مايورال سيظهر لأول مرة في روما فسيكون ذلك كبديل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *