التخطي إلى المحتوى

بيان رسمي من البنك المركزي عن قرار إصدار فئة 10 جنيهات لبلاستيك ولأول مرة وتحمل تلك العشر جنيهات معاني كثيرة وأن العشر جنيهات يكون مطبوع عليها أشكال تدل على تطور الحضارة المصرية الجديدة من أبرز التطورات التي قامت على تأسيسها الرئيس عبد الفتاح السيسي والتي تتجمع بها خدمات كثيرة  وهي العاصمة الإدارية التي بني فيها المسجد الشهير الفتاح العليم و كنسية ومصانع تضم أكبر قدر من العاملين وتلك التوسع والتطور الذي يحدث يعود لرئيس الدولة عبد الفتاح السيسي الذي جعل من مصر بلد جديدة يفتخر بها العالم أجمع لأنه وعد ونفذ ومازال ينفذ القرارات التي وعد الشعب بها وأكد بأن خلال السنوات القادمة تصبح جمهورية مصر العربية أكثر دول تقدماً وتطورات في الصناعة والزراعة والتكنولوجيا.

كما أكدت الدكتور جمال نجم النائب العام للبنك المركز عن إصدار فئة عشر جنيهات بدلاً من رقية بلاستيكية وجاري خلال هذه الفترة عمل التجهيزات المطلوبة وأكد جمل نجم أن العشر جنيهات سوف تتوفر في الأسواق والبنوك والأيدي قبل إنتهاء العام الجاري 2020 ويتم تنفيذ تلك العملية في أحدى البنوك المركز المتواجدة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

العشر جنيهات البلاستيك تدوم فترة أطول ولا تتعرض للتلف مثل العملة الورقية التي تذوب مع الوقت ولذلك كان البنك المرزي له نظرة في إطلاق هذه الفئة وهذا للحفاظ على النقود لأطول وقت ممكن وهذا يقلل من الإهدار بالعملات الورقية، ومن أهم ما يميز العملة البلاستيكية أن لا تنقل العدوى من شخص لأخر ولا تتأثر عندما تتعرض للماء لأنها من مادة متينة.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *