التخطي إلى المحتوى

خلال الدقائق القليلة الماضية انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي وتداول العشرات من المواطنين فيديو يكشف لحظة وفاة داعية إسلامي مشهور، هذا الفيديو الذي بدأ يوثق وفاة الداعية الفلسطيني محمود عبدالباقي “أبو خطاب” في الكويت أثناء إلقاء محاضرة دينية لينطق في نهايتها الشهادة بقولة ” لا إله إلا الله ” ويلفظ بعدها أنفاسه الأخيرة .

الداعية الإسلامي الذي توفى عن عمر يناهز  83 عاما ، أثناء إلقاء خطبة دينية بمدينة الكويت،  وأنهي حياتة بنطق الشهادة وسط حضور عدد كبير أثناء إلقائه محاضره دينية في زفاف أحد الشبان، ليبدأ الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي وعلى رأسهم تويتر بنشر الفيديو الخاص بالشيخ الداعية الإسلامي داعين المولى أن يرحمه.

 

الفيديو الذي بدأ تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي ظهر فيه الشيخ أبو خطاب، الداعلية الفلسطيني وهو يؤدي  خطبة في جمهور من الناس، خطبة دينية عن مآثر الرسول صلى الله وعليه وسلم، ليختم كلامه بـ”لا إله إلا الله”، ويلفظ بعدها أنفاسه الأخيرة، في صدمة من جميع الحضور الذين تفاجؤا بما حدث معتقدين أن الشيخ أصابته وعكة صحية فقط لكنهم اكتشفوا وفاته.

ويعيش الداعية الاسلامي الشيخ  محمود عبد الباقي”، في  قرية بلعا في طولكرم، فلسطيني الجنسية ودرس الداعية الإسلامي عبد الباقي الحقوق، وحصل على درجة الماجستير في الدراسات الإسلامية من جامعة الكويت، وعمل في المجال الخيري، وله سمعة وصيت طيب في مدينة الكويت بدأ العشرات يتداولها ويتحدثون عنها معلنين عن السيرة الطيبة للشيخ الراحل.

 

 

التعليقات